منتدى عالم الحياة الزوجية

هذا المنتدى خاص بالمتزوجين والمقبلين على الزواج وهو أحد مواقع شبكة منتديات !Yahoo مكتوب. ، انضم الآن واكسب المعرفة من أهل الاختصاص واعرض مشاركاتك و تعرف على اصدقاء جدد



+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 26
Like Tree0Likes

الموضوع: الزوج في غرفة الولاده

  1. #1
    عضو نادي الألف الصورة الرمزية أميرة العاشقين
    تاريخ التسجيل
    28-03-2007
    المشاركات
    2,190

    الزوج في غرفة الولاده

    الرجال: نشعر بمعاناتهن ولا نحتاج إلى رؤيتهن ... في غرفة «الولادة» الحاجة إلى «حنان» الرجل والخوف من «اشمئزازه»
    الرياض - لينا الكردي الحياة - 11/07/07//

    ترفض بعض النساء فكرة دخول زوجها إلى غرفة الولادة بشدة، لتخوفهن من أن تنعكس مشاهد خروج الجنين سلباً على نفسية الرجل وعلى علاقته الجنسية معها في المستقبل بينما البعض الآخر من النساء يجدن أن دخول الزوج واجب عليه، لأنه يدل على محبته لها وحرصه على الوقوف بجانبها في أصعب اللحظات لمد يد العون لها ومساعدتها، في حين يؤيد كثير من الاختصاصيين في طب النساء والولادة دخول الزوج مع زوجته غرفة الولادة٬ إذ يعتبرونها دافعاً معنوياً ونفسياً لتسهيل عملية الولادة للمرأة في تلك اللحظات العصيبة في حياتها، التي تكون فيها بأمس الحاجة إلى المشاعر الصادقة والإحساس الدافئ الذي يخفف آلامها من قبل «الزوج الحنون» الذي يحثها على التماسك والصبر لاستقبال المولود «المنتظر على أحر من الجمر»، فيما يؤكد الرجال إحساسهم بما ينتاب زوجاتهم من آلام الولادة والمعاناة من دون حاجتهم إلى الدخول لرؤية زوجاتهم أثناء الولادة.
    تسرد أم فهد ذكرياتها أيام ولادة الطفل الثالث قائلة: «بعد زواج دام عشر سنوات مررت بمشكلات أسرية عجزت عن حلها، حتى حان موعد ولادة طفلي الأخير الذي استرجع العواطف من جديد في ما بيني وبين زوجي٬ وذلك عندما تزامن موعد سفر والدتي مع موعد ولادتي٬ التي تكون عادة هي من تبقى بجانبي في غرفة الولادة».
    وتتابع: «بعد سفر والدتي اضطررت إلى دخول غرفة الولادة وحيدة٬ وحدثت لي أثناءها مشكلات عدة، إذ تعسرت ولادتي وكان الطلق شديداً، ما جعل الطبيبة التي تشرف على ولادتي تطلب من زوجي الذي يقف في الخارج الدخول إلى غرفة الولادة في محاولة لمد العون لي والوقوف بجانبي»، مشيرةً إلى أنه حينما دخل زوجها اندهش من شدة ألمها وصراخها المستمر٬ «إلا أن زوجي جاء مسرعاً ووضع يدي بين يديه، وأحسست للمرة الأولى بحنان يديه القويتين اللتين شد بهما على يدي برفق، طالباً مني أخذ النفس والدفع المطلوب لتسهيل خروج رأس طفلي٬ ما جعلني أنسى ألم تلك اللحظات وأتلذذ برؤية زوجي ونظرات خوفه علي، حتى خرج مولودنا الجديد الذي استقبلناه بالتهليل٬ وشكر الله»، موضحةً أن دخول زوجها معها غرفة العمليات، «شعور جميل نتذكره دائماً ما يدب الحنان والأشواق في ما بيننا٬ لأنني أحسست بشعوره بمدى معاناتي وتعبي في ولادة أطفاله».
    وتؤيد ابتهال الهاجري الحامل في الشهر التاسع وتستعد للمولود البكر، دخول الزوج مع زوجته في غرفة الولادة٬ تقول: «أنا حريصة على دخول زوجي معي عند الولادة حتى يشعر بمدى تعبي ومعاناتي٬ خصوصاً انني جديدة على دخول غرفة الولادة وتجربتي فيها معدومة»٬ معتبرةً أن دخول زوجها معها «يساعد في تعزيز المشاعر بيننا لتأثر الزوج بالموقف»، غير أن ما يقلقها دائماً ويقض مضجعها هو «اتخاذ قرار دخول زوجي معي حيث إن ما أسمعه في المجالس النسائية عن الاشمئزاز الذي قد يصيب الزوج بعد رؤية زوجته في تلك الحال يجعلني أفكر ألف مرة قبل اتخاذ القرار».
    وتستطرد: «أنا في حيرة من أمري، إذ لا أريد أن أخسر زوجي، ولا أعلم إن كان زوجي سيكون من الرجال الذين يؤثر الموقف فيهم سلباً، ما يجعله يكرهني ويشعر بالاشمئزاز؟ أم يجعل من دخوله معي غرفة الولادة حافزاً أكبر لزيادة تعاطفه وتقديره لي في المستقبل».
    أما أم عبدالعزيز البالغة من العمر 55 عاماً وحفيدة لعشرة أطفال فتقول: «أرفض دخول الزوج مع زوجته لغرفة الولادة مطلقاً، على رغم أن الزوج هو السند الأول لزوجته والدعم القوي لها في حياتها، إلا أن ذلك لا يعني دخول الزوج مع زوجته غرفة الولادة وذلك لأن المرأة في تلك اللحظات في حال يرثى لها ولا تحب الزوج أن يراها في تلك الصورة»، مشددة على أن «الرجل المحب لزوجته غير محتاج لرؤية زوجته في لحظات الولادة حتى يشعر بمعاناتها ويقدرها، فالمرأة تمر بتعب ومعاناة طوال فترة حملها وما بعد الولادة في تربية الطفل، وإن كان يحبها ويقدرها فعليه مراعاتها طوال تلك الفترة التي تمر فيها المرأة بمشكلات صحية ونفسية واجتماعية».
    ومن جانب الرجال، يذكر أبو مبارك والد لطفلين قصته الطريفة التي حصلت له مع دخوله غرفة ولادة طفله الأول ويقول: «دخلت مع زوجتي وأنا في غاية اللهفة لمد العون لزوجتي، لكن ما إن بدأت آلام زوجتي بالتزايد أخذت تسبني وتشتمني، واتهمتني بأنني السبب في آلامها ومعاناتها الشديدة»٬ مضيفاً «المضحك في الأمر أنني في ذلك الوقت أخذت كلامها بمحمل الجد وبدأت في لوم نفسي أمامها لدخولي معها من أجل مساعدتها، وصار كل منا يرد على الآخر ودخلنا في مناقشات حادة في غرفة الجراحات»، مشيراً إلى «أن الطبيبة المسؤولة عن زوجتي بدأت في تهدئتي وإخراجي إلى خارج غرفة الولادة لاستكمال دورها بسلامة من دون مشاجرات في ما بيني وبين زوجتي، ولكن ما إن ولدت زوجتي ورأينا طفلنا الأول بدأ الضحك ينتابنا على ما فعلناه في غرفة الولادة».
    ويعترف أبو ريم (45 عاماً) أنه شعر بالاشمئزاز أثناء ولادة زوجته، ويقول: «دخلت مع زوجتي إلى غرفة الولادة وبقيت جانبها طوال الوقت، ولكن بعد الولادة أصبحت أشعر بنوع من الاشمئزاز اللاشعوري نتيجة ما رأيته، وأثر في لفترة من الوقت إلى أن عدت إلى حالي الطبيعية وبدأت أتناسى المشهد شيئاً فشيئاً وأحاول بشتى الطرق ألا أظهر ما ينتابني نفسياً خوفاً على شعور زوجتي»، كاشفاً أنه لا يفكر في إعادة التجربة في الدخول إلى غرفة الولادة مطلقاً حفاظاً على علاقته مع زوجته، موضحاً «أشعر بتعبها وآلامها ولكن لست بحاجة إلى وجودي معها في مثل تلك اللحظات حتى أقدر معاناتها لأنـــني قد تأثرت سلباً لفترة من الوقت بسبب مــشاهد خروج طفـــلي والدماء التي تظهر على جسدها».


    ... اختصاصية: دخول الزوج دعم عاطفي وطمأنينة للمرأة

    أكدت استشارية النساء والولادة في مستشفى الملك فيصل التخصصي طرفة المعمر «أن دخول الزوج مع زوجته إلى غرفة الولادة هو دعم نفسي وعاطفي وأكثر طمأنينة للزوجة، وذلك لأنه يرى شدة الآلام التي تنتاب المرأة فيرحمها ويقدرها، خصوصاً ذلك الزوج «المتفرعن» على زوجته»، منبهةً إلى أن «رفض دخول الزوج مع زوجته إلى غرفة الولادة يأتي من الزوجين معاً، إذ تبرر الزوجة رفضها دخوله، بالخوف عليه من مناظر قد تقززه، ما يجعل النفور في علاقتهما واضحاً في المستقبل، أما الزوج فيبرر رفضه بأنه على رغم قوته إلا أنه لا يستطيع رؤية زوجته بآلام قد تضعف شخصيته، أو خوفاً على نفسه من رؤية الدم والمشاهد المقززة التي قد تنفره منها مستقبلاً».
    لكن المعمر لا تنكر ما قد يحصل للرجال، «هناك نوع من الاشمئزاز قد يحصل للرجل لفترات، إلا أن تلك الحال تتلاشى مع الوقت لتعود الحال الطبيعية، ويحل محلها شعور الرحمة»، مؤكدة أن «تقبل فكرة دخول الزوج أو عدمه يعتمد على مدى العلاقة العاطفية بين الزوجين في السابق»، مستطردة: «نشوء ما يسمى بالتقزز واستمراره هو ناتج من خلل في العلاقة الزوجية، يجعل الزوج يختلق تبريرات واهية، للوصول إلى مراده من طلاق أو نفور»، وتضيف: «الرجل الحكيم يعلم أن زوجته تحت ضغوط وأدوية مهدئة وآلام شديدة لا تطاق، فيجب عليه ألا يأخذ بالسب والشتم في حال اللاوعي على محمل الجد»، مؤكدة أن المجتمع السعودي يفتقر إلى الدورات التأهيلية التي تعد للأزواج لتفقيه الزوجين، مطالبة بوجود دروس وبرامج دورية تعد للحوامل والأزواج، تقوم على المراحل التي ستمر بها المرأة الحامل من التغيرات الفسيولوجية، مثل الوحم والألم المرافق للولادة والمخاض حين قرب الولادة، وكذلك الإرشادات إلى كيفية استخدام النفس الصحيح والدفع المطلوب لتسهيل عملية خروج رأس الطفل، مشيرة إلى أن «هذه الدروس تقلل من التفاعلات والارتباكات النفسية والخوف الذي يصيب المرأة الجاهلة بأمر الولادة»، مطالبة بالكف «عن أخذ الدروس من المجالس العامة من دون التأكد من صدقيتها».
    وتشدد المعمر على أن أهمية الدروس التوعوية للزوجين معاً «هي وسيلة تزيد بها الروابط الزوجية، ويشعر المرأة بمدى تعاون الزوج معها من بداية حملها، فيشعرها بالطمأنينة والأمان الذي تحتاجه من زوجها، لأن ابتعاد الزوج عن زوجته في تلك اللحظات قد يؤثر سلباً في نفسية المرأة، لشعورها بتخليه عنها في أصعب المواقف»، منوهة إلى أن «المرأة السعودية تؤيد وترغب في دخول الزوج مع زوجته إلى غرفة الولادة، لكن ما يمنعها هو الخشية من اشمئزاز زوجها من المشهد وتأثر العلاقة الرومانسية بينهما في المستقبل». مطالبة الأزواج بأن يرحموا زوجاتهم، ويقدروهن عبر التفاعل معهن في حالات الألم، خصوصاً في ساعات الولادة لأنها تحتاج إلى الدعم القوي، إذ إن «وجود الزوج يعزز العلاقة الزوجية ليجعلها أكثر ترابطاً وألفة»، معتبرة أن الأماكن التي تضع فيها النساء أبناءهن مثل «مدرسة تحضرها الملائكة»، مشيرة إلى أنها «مجلس ذكر لكثرة التهليل وذكر الله المستمر على الزوجة والطفل بعد الولادة، لذلك يجب على كل زوج ألا يحرم نفسه من تلك الفرصة العظيمة التي ستسجل في سجل أعماله بإذن الله».

    __________________

    منقوووول


    أستغفر الله الذي لا اله الا هو الحي والقيوم واتوب اليه


  2. #2
    عضو نادي الألف الصورة الرمزية لا للخيانه
    تاريخ التسجيل
    05-11-2006
    المشاركات
    6,568

    رد على: الزوج في غرفة الولاده

    مشكوووووووووووره حبيبتي

    وانا اعتقد دخول الزوج غرفة الولاده
    دافع نفسي للزوجه

    وتسهييل للعمليه
    اسال الله ان يسهل الولاده على كل حامل
    ويرزقها زوجا يقف الى جانبها>>> ودمتي اخيتي بود


    قيمه الانسان ليس ما وصل اليه
    ,,,
    بل ما يتوق الوصول اليه ........


  3. #3
    كاتب متميز الصورة الرمزية اهواك يحبي
    تاريخ التسجيل
    09-07-2007
    المشاركات
    106

    رد على: الزوج في غرفة الولاده

    انا دخل زوجي معاي غرفه الولاده وساندنب بشكل كبيييييير

    وازداد حبو لي وصار يحس بالمعانه الي تحسها المراه

    واحب طفلي بشكل كبير لانه هو الذي استقبله

    تقبلو مروري




  4. #4
    تم ايقاف العضوية من قبل الأدارة
    تاريخ التسجيل
    28-06-2007
    المشاركات
    2,489

    مشاركة: الزوج في غرفة الولاده

    وجود الزوج في غرفة الولادة مع زوجته هو دعم

    نفسي ومعنوي لها . حينما يسمك بيديها ويقبل جبينها

    ويسكنها إلي صدره تشعر الزوجة أنها ليست الوحيدة

    بهذي المعاناة . طبعا لاانصح الزوج إن يلقي نظرة على خروج

    الجنين وما يتبعه من دماء وغيرة . ولكن البقاء عند رأس الزوجة

    شي جميل يشعرها بولاء زوجها ومحبته لها

    مشكورة يالغلا على هذا الطرح الرائع والانتقاء المميز

    فلا تحرمينا جديدك يا اميرتنا الرائعة




  5. #5
    عضو نادي الألف الصورة الرمزية أميرة العاشقين
    تاريخ التسجيل
    28-03-2007
    المشاركات
    2,190

    رد على: الزوج في غرفة الولاده

    شكرا على مروركم اللي نور موضوعي المنقول هههههههههههههههههههه




  6. #6


  7. #7


  8. #8
    عضو نادي الألف الصورة الرمزية دمعه وفى
    تاريخ التسجيل
    10-04-2006
    المشاركات
    1,917

    رد على: الزوج في غرفة الولاده

    تسلمين يالغاليه
    وانا اتمنى دخول زوجي معي
    لاكن مع الاسف ممنوع




  9. #9
    مــــبـــــدع الصورة الرمزية the*wife
    تاريخ التسجيل
    28-06-2006
    المشاركات
    489

    رد على: الزوج في غرفة الولاده

    [COLOR="DarkRed"]«الرجل المحب لزوجته غير محتاج لرؤية زوجته في لحظات الولادة حتى يشعر بمعاناتها ويقدرها، فالمرأة تمر بتعب ومعاناة طوال فترة حملها وما بعد الولادة في تربية الطفل، وإن كان يحبها ويقدرها فعليه مراعاتها طوال تلك الفترة التي تمر فيها المرأة بمشكلات صحية ونفسية واجتماعية».[/COLOR]فعلا هذا الكلام الصحيح
    لان الرجل لا ينتظر لحظة كهذه كي يحب زوجته ... المحب محب بدون منظر ولادة


    [
    the*wife


  10. #10
    مــــبـــــدع الصورة الرمزية the*wife
    تاريخ التسجيل
    28-06-2006
    المشاركات
    489

    رد على: الزوج في غرفة الولاده

    «الرجل المحب لزوجته غير محتاج لرؤية زوجته في لحظات الولادة حتى يشعر بمعاناتها ويقدرها، فالمرأة تمر بتعب ومعاناة طوال فترة حملها وما بعد الولادة في تربية الطفل، وإن كان يحبها ويقدرها فعليه مراعاتها طوال تلك الفترة التي تمر فيها المرأة بمشكلات صحية ونفسية واجتماعية"
    فعلا هذا الكلام الصحيح
    لان الرجل لا ينتظر لحظة كهذه كي يحب زوجته ... المحب محب بدون منظر ولادة




  11. #11


  12. #12
    عضو نادي الألف الصورة الرمزية النوخذة عبدالله
    تاريخ التسجيل
    11-07-2004
    المشاركات
    6,457

    رد على: الزوج في غرفة الولاده

    في اعتقادي ان وقوف الرجل مع زوجتة في المراحل الاولية للطلاق امر جيد ومحسوب له كموقف جميل ولكن عند اللحظات الاخيرة لولادة ارى الوقوف خارجا افضل له

    ساسرد لكم قصة من واقعنا وسمعتها من شخص لااكذبة ويعرف الشخص
    يقول انه من حبه لزوجتة حلف ان يدخل معها اثناء الولادة ولايخرج الا بعد انتهاء الولادة تماما ورؤوية المولود وحدث مااراد ولكن بعد خروج زوجتة من الاربعين لم يستطع الاقتراب منها حيث اصابته حالة نفسية وكره شديد للعملية الجنسية تماما ووصل الامر الى تطليق زوجتة لعدم قدرتة على العيش معها بسبب ماراى اثناء الولادة






  13. #13
    عضو نادي الألف الصورة الرمزية cـــبودي
    تاريخ التسجيل
    13-06-2007
    المشاركات
    1,269

    رد على: الزوج في غرفة الولاده

    انا مع دخول الزوج مع الزوجه غرفة الولاده
    سوف يرا بعينه ايه من ايات الله خلق يخرج من خلق




  14. #14


  15. #15
    عضو فعال الصورة الرمزية الطيوبة
    تاريخ التسجيل
    01-06-2007
    المشاركات
    37

    رد على: الزوج في غرفة الولاده

    ما شاء الله

    موضوع رائع أختي أميرة

    سلمت يمناك


    اللهم اني اسالك باني اشهد انك انت الذي لااله الا انت..الاحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا احد
    اقضي حاجتي..اانس وحدتي ،فرج كربتي
    اجعل لي رفيقا صالحا كي نسبحك كثبرا..ونذكرك كثيرا..فانت بي بصيرا..
    يامجيب المضطر اذا دعاك
    احلل عقدتي..اامن روعتي
    ياالهي من لي الجا اليه اذا لم الجا الى الركن الشديد الذي اذا دعي اجاب
    هب لي من لدنك زوجا صالحا..اجعل بيننا المودة والرحمة والسكن
    فانت على كل شي قدير
    يامن اذا قلت للشي كن فيكون
    ربنا ااتنا في الدنيا حسنه وفي الاخرة حسنه وقنا عذاب النار


+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 0 (0 من الأعضاء و 0 زائر)

     

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك