منتدى عالم الحياة الزوجية

هذا المنتدى خاص بالمتزوجين والمقبلين على الزواج وهو أحد مواقع شبكة منتديات !Yahoo مكتوب. ، انضم الآن واكسب المعرفة من أهل الاختصاص واعرض مشاركاتك و تعرف على اصدقاء جدد



+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 5 من 5
Like Tree0Likes

الموضوع: قصص عن الجن واقعية

  1. #1
    مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    11-09-2006
    المشاركات
    7,741

    قصص عن الجن واقعية

    "امي الجنيه!"
    مره من المرات كنا طالعين كشته بالشتاء للمنطقه يعرفها هل الشرقيه اسمها العقير وهي قريبه من قطر وعلى الساحل 00المهم هذي المنطقه معروفه ان اهل الخبر كانت لهم صنادق هناك يعني بيوت يقضون فيها فترات من السنه ويحدرون على بيوتهم في الخبر في فترات ثانيه وكان الشخص اذا وافته المنيه يدفن في العقير عادي0
    مؤخراً مثل كل مناطقنا في المملكه شالوا الصنادق وحطوا مكانها شاليهات وكورنيش وغيره00المهم اننا ذيك السنه كنا هناك كانوا اهلنا نايمين في خيمه برا الصنادق واحنا كنا مجتمعين انا واخوي وبنت خالتي واخوها في سيارة اخوي اللي موقفها داخل الصنادق المهم كانوا مطفين الكهرب واحنا خاشين جو مع سوالف الجن وانا اضحك عليهم واقول لهم تتحدوني وتتحدوني>>مسويه قويه
    وقام كلن يسرد قصته مع الجن زيكم الحين قال اخوي انه في يوم من الايام في بيتنا انه مر لقى امي نايمه في الصاله وهذا الكلام في الليل ويقول انه راح الحمام وانه بعد شوي سمع باب الحمام يدق وسأل"مين؟" وردت عليه امي انت تتروش؟ قال لها "ايه تبين شي" قالت "لا بس ما القيتك في المجلس" يقول خلص حمامه وراح عند راس امي النايمه في الصاله"يمه يمه " "ها00 وش تبي؟" "انتي وش تبين جيتي عندي في الحمام" "انا جيت عندك!" "يمك انا ما قمت من مكاني!" "يمه الله يهديك جيتيني الحمام! انا متأكد قلت كذا وقلتي كذا!" "والله يمك اني ما تحركت من مكاني اسم الله عليك تعوذ يمكن انك تتخيل" 00000عند هذي النقطه من القصه كنت انا اضحك واقول له "اجل امي طلعت جنيه هههههههههههه" وانا ماسكه خط اتضحك عليه واتمسخر عليه الا احس ان كل اللي بالسياره يطالعون الدريشه اللي انا مسنده عليها ظهري في السياره!!!!!!!!!" طبعاً انا اطالع فيهم ابي افهم وش فيهم وهم متجمدين مكانهم!!! وانا التفت واشوووووووووووو
    0
    انا التفت كذا بشويش واطالع زين الا اشوف000000000000000!
    امي ملصقه وجهها بالدريشه زي الاطفال ومفتحه عيونها بقوووه000وانا اطمر من سيتي في حضن اخوي واصرخ صرخه لو اهل قطر صاحين سمعوها000
    واخوي يقول "بسم الله بسم الله بسم الله" "انتي امي والا الجنيه؟" وامي الجنيه تطق الدريشه يعني افتح وانا اقول له "لا تفتح ذي جنيه مهيب امي"
    والجنيه تقول "افتحوا الله ياخذكم ذبحني البرد وش مقعدكم لين الحين ما رقدتوا ورانا قومه وطريق!!!!!!!!"
    وطلعت هذي امي صدق مهيب امي الجنيه 00"وانا افتح الدريشه "وابوس راس امي واقول لها اشوى يمه طلعتي حقيقيه " ومن يومها امي كل ما بغتنا نسوي شي قالت ترا بارسل عليكم جنيتي0000
    طبعاً اكيد انتوا تقولون وين سالفة الجن اقول لكم ان جنية امي ما عاد شفناها عقب ما درت امي عنها واحرقتها كل يوم بخور وسورة البقره00
    "القصة الثانيه"
    وهذي قسمن بالله انها حقيقيه زيها زي الاوله اللي تضحك بس ذي تخوف00مره من المرات كنا في غرفة عندنا في البيت كانت سابقاً عباره عن مخزن وعقبها قلبوها غرفة العاب "شوفوا اهلي كيف عباقره" المهم اني كنت العب "اتاري" وهذي كانت نسخة البلاي ستيشن القديمه وكان معي في الغرفه ولد خالتي صغير بس كان فيه مس من الجن المهم كان صغير يمكن عمره خمس سنين بس او ست00وكان في الغرفه صندوق كبير امي تحط فيها ملاحف الشتاء وبعض الاغراض وحاطه عليه قفل كبير اللي من النحاس اعتقد اكيد عرفتوه المهم انه كان اكبر حجم وكان ثقيل جداً 00المهم اني وانا العب الا اسمع صوت القفل يصرصر والتفت عليه والقى القفل يرتفع كأن فيه احد يبي يفتح الصندوق يرتفع من اسفل الى فوق وانا اناظر مو مستوعبه اللي يصير قدامي والتفت على الولد اللي جنبي واشوف نظره في عيونه عمري ما راح انساها كانت نظره زي الابتسامه وخبث واقوم انا يقال لك باصرف ما ابيه يخاف "يمكن الهوا يحرك القفل!!!" ويرد علي البزر "الهوا ما يحرك القفل" ويبتسم واشوفه يناظر كانه يشوف احد ويبتسم له وانا اطفي الاتاري بشكل عادي واقول له مشينا بس ننزل تحت معهم وامشي عادي واشوف قلبي شايل شلايله وطاير قدامي وانا عادي امشي بشويش الين وصلت الدرج وانا ما التفت ويوم وصلت الدرج والتفت الا الولد الصغير باقي جالس بالغرفه ويناظر في ذا القفل !!!!!! وانا اطمر على الدرج ما ادري كيف وصلت اخره00المهم عقبها صرت ما اداني هذا الولد وترا هذا الولد اصابه الجن بمرض السرطان وشفى منه والان الولد ما زال مسكون واصبح يتردد على العيادة النفسيه ويضرب اهله ويتبول على نفسه وهو تقريبا عمره الحين يمكن 21 والناس اللي يقرون عليه يقولون انه ساكنه مارد يعني جن "في اي بي" ومازال الولد تعبان00وانا عقب ذيك القصه اتحديت نفسي وطلبت من امي انها تنقل غرفتي اللي كانت جنب غرفتها وتحط سريري في غرفة الالعاب <<ماقلت لكم قويه
    بس عقب كم من قطوه تسولف علي وكم من لمبه تتولع وتطفي لحالها وعقب كف على وجه اخوي ما ندري من راعيه وعقب ما ضربني احد واغمى علي وما ادري من اللي ضربني قرر ابوي انه يجيب شيخ للغرفه الوحيده اللي مهيب صاحيه في بيتنا وانا شلت سريري وصرت ارقد مع خواتي
    الشيخ اللي جاء قال بالحرف الواحد"الجن اللي في الغرفه مسلمين وخايفين الله وانتوا اذيتوهم بالالعاب والاغاني وعشان كذا ضايقوكم"
    "قصة خالتي"
    على فكره خالتي هذي هي ام الولد المسكون00تقول لي امي ان جدها الله يرحمه كان من الناس اللي تقرا وتخلص الناس من الجن وان خالتي كانت مثلي تقول ان الجن مو موجودين وان السوالف كله كذب وفي يوم من الايام كان جدهم يطلع الجن من سيده كبيره وما قدر يطلعهم ولما سالته جدتي قال "ان الجن اللي فيها صغار وما يفهمون وما اقدر اتفاهم معهم" خالتي كانت تسمع السالفه وجلست تضحك وتقول "ليه الجن فيهم صغار وكبار!! اجل يعطونهم حلاو ويطلعونهم"
    ذيك الليله جاوا للخالتي راعين الحلاو واصبحت ومعها زي الشلل في نصف وجهها وكانت تنام اربع وعشرين ساعه واتضح للجدها ان الجن سمعوا كلامها وسكنوها تأديباً لاشكالها وردعاً لامثالها "انتبه يا زاد" المهم ظلت على هالحال تقريبا مدة ثلاث سنوات ومن الله عليها بالشفاء وخرج الجن منها بعد ان عرفت ان الله حق وان عيال الجن عيال حمايل ما احد يتمسخر عليهم
    اتمنى اكون خلطت المزح بالجد عشان امورتي خويتي اذا قرت سالفتي ما تتروع مره وترا القصص كلها صدق والله
    --------------------------------------------------------------------------------
    كنت مصابه بربو وبما أننا من سكان الساحل الله لايوريكم كل ماكان الجو رطوبه كنت أتعب
    ماأرتاح إلا لما آخذ إبره .........أنام بعدها ...
    تزوجت وأنا على هذا الحال ............شهر وحملت بطفلي الأول
    وكان محذور آخذ أي علاج من شان الحمل طبعاً .........ولسوء حظي كنت
    أزمة الربو تجيني لأول مره بزواجي وكمان وأنا حامل
    كان زوجي بعمله تلك الليلة وكانت غرفتي ببيت أهلي .....لم أخبر أحد لأن كل العيله تتعب من تعبي ..
    ظللت تلك الليله بالكاد أجد النفس .......كنت نعسانه بس ماأقدر أنام إلا بالكاد وأنا جالسه
    ظللت أقام النوم حتى تسلل أجفاني ........ونمت
    كنت في تلك الأثناء مابين النوم وبين الليقظة ..........كان خلالها يتابعني دكتور يلبس بالطو الأطباء ذو لحيه طويله سوداء ...
    جعل ممرضتين واحده عن يميني وواحده عن يساري ....
    ثم بعد ذلك قسم الوقت بينهن لأنه قال لهن :أنتن مع بعضكن تتحدثن
    فجعل كل واحده بوقت غير الأخرى (مناوبه)....
    كانت إحداهن ثرثاره والأخرى لاتتحدث كثيراً ...
    كنت في تلك الأثناء أرى كل محتويات الغرفة والأضواء الخافتة من الشارع ...........المهم
    جاء الطبيب الذي أشرت إليه وقام بإخراج شيء من جيبه لاأدري ماهو
    وأقبل عليّ ليضعه في فمي .........حاولت المقاومة ولم أستطع كنت كما المقيدة
    لاأستطيع الحراك .................عندما قام بذر هذا الذي في يده على فمي أحسست كأنما
    هواء منعش تدفق إلى صدري .........وسمعت صوته يهمس لاتأخذي الإبرة ...فأنت ِ الآن بخير ...
    أفقت من نومي وأنا أشعر بتحسن كبير ولله الحمد ، حكيت ذلك لوالدي ووالدتي ولكن كان ردهم هذا حلم
    ............وأصر والدي على أن يأخذني إلى المستشفى لأخذ الإبرة لأنني لو تأخرت بأخذها فعلاً أصبح بحالة يرثى لها من التعب
    ذهبت للمستشفى مع والدي وتم ضرب الإبرة لي ............وياليتني لم آخذه ، فقد أصبحت أتلوى كالمطعونه أو المسمومة من الألم في بطني
    نومت بعدها فترة اسبوعين بالمستشفى .................................ومن يومها والحمدلله رب العالمين شفيت من مرض الربو ....
    ولاتسألوني ماهو العلاج الذي تلقيته فكل ماأعرفه أنه أعشاب بشكل ورق النعناع أو الحلتيته أو الجعده
    حلمي أن أجد أحد من الأطباء يستفيد من هذا ويبحث في علاج الربو من خلال وصفي ................فربما كان العلاج الناجع للربو ...
    أحمد الله كثيراً كثيراً أن من علي بالشفاء فكان الجن سبباً من أسباب شفائي ...
    ---------------------------------------------------------------------------------------------------
    الحادثه الاولى
    فى مره شلة اصحاب راحوا الى منطقة السد فى وادى صحنوت ومعهم عدة السمر من عود وطبل وغيره... وطاب السمر وياليل دان وكانوا يضحكون ومستناسين... وفريب الساعه 2 بالليل ... سمعوا صوت امراه تصيح وتنادى.. فلما توجهوا بانظارهم باتجاه الصوت.. شافوا والعياذ بالله امره بنص جسمها الاعلى (بدون ارجل) ويداها توصل للارض وهى تركض باتجاههم باستخدام ايديها وهى تقول بالعاميه ( عذبتونى هلكتونى عذبتونى هلكتونى) طبعا الشباب لما شافوا ذال المنظر طيران على السيارات... وجوا اليوم الثانى وشلوا عدة السمر
    -------------------------------------------------------------------------------------------------------------


    التعديل الأخير تم بواسطة أبو بنية; 17-10-2007، الساعة 22:32
    [SIGPIC][/SIGPIC


  2. #2
    مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    11-09-2006
    المشاركات
    7,741

    رد: قصص عن الجن واقعية

    الحادثه الثانيه
    هذا فى بيت مسكون بس يقال ان به الجن الصالح وبه عائله ساكنه به من البشر... فمره كانت البنت نائمه فى الغرفه لما سمعت طرق على الباب فاراحت وفتحت الباب.. واذا به اخوها جاء يسالها عن غرض له فاجابته... وخرج الاخ وردت البنت الى النوم... ولكنها لما عادت الى السرير.. تذكرت انا اخاها مسافر الى مسقط من يومين... فتحول لونها الى الازرق من الخوف وركضت الى غرفة اهلها ونامت بينهما الى الصباح
    الحادثه الثالثه
    مره مجموعه من الشباب كانوا فى طلعه خفيفه الى المغسيل وكانوا جالسين فى احدى الاستراحات... واذا بهم بسياره لاند كروزر تصف فى على مسافه بعيده شوى... وشافوا ثلاث بنات تنزل من السياره .. اكيد باتسالوا كيف شافوهم والسياره بعيد... لانهن كن لابسات عبايات والقمر بدر... فقال واحد من الشباب ليش مانروح ونشوف ايش السالفه فتوجه هو واثنان منهم بهدوء الى قرب السياره... فلما وصلوا قرب السياره تفاجوا بان لااحد فى السياره... ولمحوا البنات على الشاطى تلعب بالرمل بطريقه غريبه جدا بحيث ان كل واحده كانت تاكل من الرمل وهم فى تلك الحاله من الانسجام المشبع بالخوف اذا بيد تتمتد من خلف احدهم فالتفتوا جميعا ... فاذا بامراه كبيره فى السن.... مغبرة الشعر (( شكلها يخوف)) وقالت لهم بصوت رجالى... سيروا احسن لكم.. ولا ماباتشوفون خير... طبعا على طول ركض الى عند اصحابهم ورجوع الى صلاله
    الحادثه الرابعه
    أم لديها طفلة تبلغ من العمر أربع سنوات وقد ولدت طفل لقد أكملت أربعين يوم فقد هبت للعمل في البيت وفي يوم كانت تعد العشاء لعائلتها تركت بنتها ذات الأربع سنوات تلاعب أخاها في الغرفة وهي بالمطبخ وبعد أنتهائها من أعداد العشاء ذهبت لترى طفلها وفجأه .........
    تجد بنتها قد أكلت طفلها وتلتفت البنت لأمها مخاطبةً اياها أماه أن عظمة الرأس قوية لم أستطع أن آكلها
    صرخت الأم وقد جن جنونها أغاثوها الجيران وشاهدوا بأنفسهم المنظر بأم أعينهم ...
    ما هذا الذي حصل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    نعم أنها قصة واقعية وقعة ببهلاء
    حكم على البنت بالقتل إذا كانت بهذا السن وتفعل هكذا فالمستقبل ماذا ستفعل ؟؟؟
    الحادثه الخامسه
    فيه مره مجموعه من العوائل قرروا يطلعوا رحله الى الخيص (منطقه ساحليه بعيده عن المدن.. قريب مرباط) وواحد من الرجال رفض انه يروح ولما وصلوا هناك اكتشفت حرمة هذا الرجال انها نست الاكل مال ولدها (الله يهدى الحريم) واتصلت بزوجها فقام الرجل وشل الاكل وتوجه اليهم ووصل.. قريب العشاء... وهناك تعشى معاهم وقرر يرجع بس الاهل قالوا له يبات معهم بس صمم على الذهاب... وفى الرجعه الرجال ضيع الطريق (لانها منطقه اذا ماتعرف طرقها تضيع) وهو يدور على الطريق شاف نار من بعيد فقال اروح واسال هناك عن الطريق فحصل بيت من العريش وعنده رجل شايب وبنت شابه فسالهم عن الطريق.. فقال له والرجل والبنت
    الشايب انت الان بات هنا والصباح خير فقامت البنت وجابت للرجل مخده وكمبل ... وراحوا ستسلفون جميع ونام الطيب.. فلما صح الصبح بسبب الشمس حصل نفسه نايم على الارض بدون مخده وكمبل.. ولا توجد هناك اى اثر لبيت العريش---------------

    ---------------------------------------------------------------------------------------------------
    هذه القصة سمعتها من صاحبها مباشرة وهي كما رواها لي كـالتالي:
    يقول كنت احضر الودام أو البزار من الجبرة أي السوق المركزي كما يسمى اليوم لكننا نجده مأكولا عند تركه في العشة فقررت أن أرى من هذا الذي يأكله يوميا واختبأت في أحد الحصر وأخذت أراقب فإذا به قط اسود فحصرته في العشة وهات ياضرب بعصاه غليظة ومن ثم أطلقت سراحه.
    وبينما أنا نايم جلست على حركة ناس حملتني معها بالهواء ومن ثم أنزلتني لمكان كبير وكانت هناك ناس مجتمعة لهم أشكال وأصناف أثارت الخوف والرعب في نفسي فأصبت بالذهول والخوف وأخذت أنتفض من شدة الرهبة. لكن كبيرهم قال لي لا تخف لن نضرك حتى تدان. وعند سكون نفسي قلت ماذا عملت أنا ؟ فقال لي أنت ضربت ابننا هذا وقد كان معصبا وهو ملقى على فراش. فأنكرت ذلك فقال لي تذكر زين اليوم الصبح. فقلت إنني ضربت قط اسود سرق اودامنا ليومين متتالين. فقال أنت متأكد من هذا. فأقسمت له بالله. عندها قام للمصاب وزجره فاقر انه تشكل بشكل قط اسود فغضب عليه ووبخه واخد عليه تعهد أن لا يضرنا أبدا ومن ثم أرجعوني كما أخذوني.



    والقصة أيضا كما سمعتها ومن عدة أشخاص هي: أن امرأة كانت خائفة من الذهاب للحمام بالليل ولم يكن هناك كهرباء فدعت زوجها للنهوض والذهاب معها لكي يكون قريبا من الحمام. وعندما دخلت الحمام أراد أن يمازحها ويخوفها فصاح خذها يا إبريقوه وكان يقصد إبريق الماء المستخدم للطهارة. وانتظر الرجل زوجته لمدة فلم تخرج من الحمام وعند دخوله الحمام لم يجدها. وشاع الخبر ان الجن قد اختطفها حتى احضروا رجل له المقدرة على تسخير الجن فاحضروا الجني وسأله لماذا اخدتها؟ فقال أنا فعلت ذلك بأمر زوجها فهو ناداني وقال خدها يا إبريقوه وهذا هو أسمي فاخدتها. وبالقوة وقراءة القرآن أجبروه على إرجاعها «ورغم عدم تصديقي لهذه القصة لكني اوردتها هنا لشياعها بالمنطقة ».

    ------------------------------------------------------------------------------



    وهذا الرابط مخصص لعالم الجن
    نعوذ بالله وإياكم من شرورها
    http://www.freehomepages.com/algen/index.htm
    __________________


    التعديل الأخير تم بواسطة أبو بنية; 17-10-2007، الساعة 22:45


  3. #3
    [COLOR= #B22222]عضو نادي الألف[/COLOR] الصورة الرمزية نبـ الروح ـض
    تاريخ التسجيل
    13-09-2005
    المشاركات
    19,971

    رد: قصص عن الجن واقعية

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الله يقاصرنا ويقاصرهم بالاحسان

    يربي لا تخوفنا تراهم منطلقين بعد رمضان

    وشلون بنوم الحين لا حول ولا قوة الا بالله

    في حفظ الرحمن


    *
    هذه هي الحياة
    *
    سبحانك اللهم وبحمك .. اشهد ان لااله الا انت .. استغفرك واتوب اليك



  4. #4
    عضو جديد الصورة الرمزية أبو ولف
    تاريخ التسجيل
    04-01-2007
    المشاركات
    2

    رد على: قصص عن الجن واقعية

    بسم الله الرحمن الرحيم


  5. #5


+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 0 (0 من الأعضاء و 0 زائر)

     

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك