كل ما تريدين معرفتة عن حمل التوأم؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!

حمل التوأم



من اهم العوامل التى تساعد على حمل التوأم استعمال الادوية والعقاقير المنشطة للمبايض حيث يتم استخدام هذة الادوية لتحريض المبايض على انتاج اكثر من بويضة فى الدورة الواحدة...

كما ان العامل الوراثى يلعب دورا مهم حيث ثبت ان الفتيات يتوارثن القدرة على انجاب التوأم من امهاتهن..


والتوأم نوعان

نوع ينتج عن تلقيح بويضتين مختلفتين فى الدورة الشهرية نفسها بواسطة حوينين مختلفين وينتج عنها طفلان مختلفان فى الشكل والجينات الوراثية و الشبه حيث لا يتعدى الشبه الموجود بينهما تلك الموجود بين الاشقاء والشقيقات وقد يكونان من الجنس ذاتة او من جنس مختلف(ولد وبنت) ويسمى التوأم الغير متطابق او غير المتشابه....

اما النوع الثانى وهو ثلث حالات الحمل بالتوأم ينتج عن تلقيح بويضة واحدة بواسطة حوين منوى واحد ثم تنقسم هذة البويضة الى قسمين لتكون طفلين والطفلان يكونان اما ولدين او بنتين ويحملان الصفات الوراثية نفسها ويسمى التوأم المتطابق او المتشابة حيث يكونا متطابقين الى ابعد الحدود.....



المشاكل الصحية المتعلقة بحمل التوأم:
المشاكل الصحية للام والاجنة فى حالة الحمل بتوأم اكثر من المشاكل التى تعانى منها الام بالحمل العادى.....



حيث تعانى الام من تزايد ضربات القلب وازدياد ضخ الدم .....

وتعانى من الدوالى واورام القدمين والبواسير اكثر من الحامل بطفل واحد...

كما تزداد حالات التقيؤ فى الشهور الاولى من الحمل لدرجة تحتاج فيها الحامل لمراجعة الطبيب بصفة مستمرة لفقدها السوائل واحتياجها الى مغذ لتعويض النقص فى المواد الاساسية فى الجسم....

كما يعتبر فقر الدم او الانيميا من اهم المشاكل الصحية التى تواجه الحامل بتوأم لنقص الحديد فى جسمها لذلك تعتبر تناول اقراص الحديد والفيتامينات من الامور الاساسية للمراة الحامل بتوأم.....

المشاكل الصحية التى تعانى منها الاجنة فى الحمل بتوأم:



قد تتعرض الام للاجهاض فى الشهور الاولى والشهور الوسطى من الحمل بتوأم عن الحمل الفردى...

كما ان التشوهات الخلقية تكون مصاحبة للحمل التوأمى اكثر من الحمل الفردى...

النزيف المهبلى عند الام يكثر فى الحمل التوأمى ...

الولادة المبكرة اى قبل الشهر التاسع يصاحب حوالى 44% من الحمل التوأمى...



بعض حالات التوأم المتشابة تكون الاوعية فى المشيمتين مختلطة حيث يحدث ما يسمى بانتقال الدم من جنين الى اخر وفى هذة الحالة نجد ان احد الاجنة يكبر فى الحجم وتكثر السوائل فى جسدة اكثر من الجنين الاخر الذى يعانى من نقصان الوزن ونقص الدم الواصل اليه مما يؤدى الى اصابة الاول بفشل وقصور فى عمل القلب نتيجة لكثرة الدم الواصل الية مما يهدد حياتة داخل بطن الام اما الثانى فيصاب بفقر دم حاد من جراء نقصان الدم الواصل الية...

لذلك ينصح الامهات الحوامل بتوأم بمراجعة الطبيب كل اسبوعين فى الشهور الاولى وكل اسبوع تقريبا فى الشهور الاخيرة لمتابعة صحة الام والاجنة وتفادى وقوع هذة المشاكل الصحية.....

واخيرا تتم ولادة التوأم دائما فى مستشفى مجهزة بكل الوسائل والاجهزة الكفيلة بانقاذ الام والاجنة خلال اى عارض صحى مفاجىء وتقريبا 70% من التوأم يكون الطفل الاول متقدما فى الحوض براسة و 40% من التوأم يولدون عن طريق المقعدة....

وفى حالات خاصة جدا يحتاج الامر الى اجراء عملية قيصرية قبل الدخول فى الولادة وذلك ايما بسبب استلقاء الجنين الاول بالعرض او لوجود المشيمة فى اسفل الرحم او لوجود اكثر من جنين ( 3 اجنة او اكثر) او لاسباب اخرى تؤثر على سهولة الولادة بصورة طبيعية.....