منتدى عالم الحياة الزوجية

هذا المنتدى خاص بالمتزوجين والمقبلين على الزواج وهو أحد مواقع شبكة منتديات !Yahoo مكتوب. ، انضم الآن واكسب المعرفة من أهل الاختصاص واعرض مشاركاتك و تعرف على اصدقاء جدد



+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 9 من 9
Like Tree0Likes

الموضوع: التربية الجنسية

  1. #1
    عضو نادي الألف الصورة الرمزية ابوالبنات 2010
    تاريخ التسجيل
    01-02-2007
    المشاركات
    5,533

    التربية الجنسية

    و الذين هم لفروجهم حافظون , إلا على أزواجهم أو ما ملكت إيمانهم

    فأنهم غير ملومين , فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون " –

    سورة المعارج : آية 29,31-

    صدق الله العلي العظيم

    تعريف التربية الجنسية :

    التربية الجنسية هي ذلك النوع من التربية التي تمد الفرد بالمعلومات العلمية و الخبرات الصالحة و الاتجاهات السليمة إزاء المسائل الجنسية , بقدر ما يسمح به نموه الجسمي و الفسيولوجي و العقلي و الانفعالي و الاجتماعي و في إطار التعاليم الدينية و المعايير الاجتماعية و القيم الأخلاقية السائدة في المجتمع , بما يؤهله لحسن التوافق في المواقف الجنسية و مواجهة مشكلاته الجنسية في الحاضر و المستقل مواجهة واقعية تؤدي إلى الصحة النفسية .

    لماذا التربية الجنسية ؟

    النمو الجنسي موضوع هام في كل مراحل النمو , و السلوك الجنسي مشكلة هامة في الطفولة بصفة عامة و المراهقة بصفة خاصة , حيث يبلغ النشاط الجنسي أعلى قمة , و يحس المراهق – و قد زادت الدوافع و تعاظمت الموانع – بالبلبلة و التناقض بين ما يسمع و يرى بخصوص الجنس و السلوك الجنسي , ويبرز عدد من التساؤلات : هل الجنس خير أم شر , مقدس أم مدنس يؤدي إلى السعادة أم إلى الشفاء ...... الخ ؟؟!
    و تفرض التعاليم الدينية و المعايير الاجتماعية و القيم الأخلاقية قيودا على النشاط الجنسي للشباب بما يحقق مصلحة الفرد و الجماعة و رغم هذا يبدو أن المجتمع لم ينجح تماما في محاولاته لان يفرض منعا تاما على النشاط الجنسي للمراهقين , إذ يبحث الشباب عن مخارج للطاقة الجنسية في صور مختلفة .

    و قد تؤثر المشكلات الجنسية على شخصية المراهق فتتدخل في نشاطه العقلي و الاجتماعي و الانفعالي , و كثيرا ما يأتي فرد إلى العيادة النفسية و ليس ما يعاني منه اضطراب سلوكي سوى نتيجة لجهله بالأمور و المسائل و الحقائق الجنسية البسيطة .
    و من الطبيعي أن يهتم الفرد بالمسائل الجنسية في كل مراحل نموه و إلا أن الكبار يشعرون بالحرج يشعرون بالحرج و الخجل و الضيق حين يسألهم الصغار عن الأمور الجنسية .

    و من الأفكار الخاطئة الشائعة عند بعض الوالدين و المربين ما يلي :
    1- أن التربية الجنسية تزيد فضول الأطفال و المراهقين و تزيد من اهتمامهم بالأمور الجنسية .
    2- أن التربية الجنسية تؤدي إلى التجريب و الإفراط في السلوك الجنسي المتحرر من المسئولية .


    و من المسلم به انه إذا أحيط النمو الجنسي بغلاف من التحريم و التكتم و التمويه , وإذا أغمض الوالدان و المربون أعينهم و أصموا آذانهم و كمموا أفواههم و لم يقوموا بواجبهم في التربية الجنسية لأولادهم – كجزء من عملية التربية بصفة عامة – بحث هؤلاء الأطفال و المراهقون عن مصادر أخرى لإشباع حاجتهم إلى المعرفة في هذا الشأن , و ربما اتجهوا إلى أدعياء المعرفة من غير أهل العلم و الثقة و الأخلاق و الضمير , و ربما تطوع هؤلاء بهذه المعلومات في غير أوانها و وربما اتجهوا إلى الأفلام الجنسية و الصور الجنسية و الكتب المثيرة , و النتيجة المؤسفة هي المعلومات الخاطئة و الوقوع في التجريب او الخبرات الحقيقة و الشعور بالاشمئزاز و الإثم والخطيئة و الخوف و القلق و الاستغراق في أحلام اليقظة و الانحراف الجنسي و الاضطراب النفسي.
    و نحن نعلم إن الأطفال و المراهقين لا يظلون على جهل تام بالأمور الجنسية فنادرا ما يتزوج فتى و فتاة دون أن يعرفا شيئا من هذه الأمور , إلا أننا لا نعرف متى حصلت هذه المعرفة و أين أتى بها و مدى صحة ما يعرف منها , و لو فرضنا جدلا أن الطفل ظل جاهلا بالمسائل الجنسية , فان الأحاسيس الجنسية حين تتدفق مع المراهقة فجأة و بعنف قد تزعجه و تخيفه , و قد يترتب على ذلك الانحراف أو الشقاء الزوجي و الأمراض النفسية .

    من كل هذا نلمس مدى الحاجة إلى التربية الجنسية , فموضوع التربية الجنسية يهم ولاة الأمور من حيث التربية الجنسية السليمة , و تنظيم النسل , و اداب العلاقات الجنسية و معاييرها و قوانينها , وموضوع التربية الجنسية أيضا يهم المربين الذين طالما يسألهم التلاميذ عن موضوعات الجنس , و الموضوع يهم المراهقين الذين تم بلوغهم الجنسي و يميلون للجنس الآخر و لا يعلمون ماذا يفعلون , و الموضوع ليس مهما للكبار فقط بل هو كذلك يهم الأطفال الذين يريدون معرفة الكثير عن أعضاء التناسل و الفروق بين الذكر و الأنثى و تعلم دورهم الجنسي المناسب .... الخ ..

    أهداف التربية الجنسية :لهذا فنحن في حاجة إلى برامج علمية مدروسة و مخططة للتربية الجنسية تهدف إلى تحقيق ما يلي :
    1 - تزويد الفرد بالمعلومات الصحيحة اللازمة عن ماهية النشاط الجنسي .

    2 - تعليمه الألفاظ العلمية المتصلة بأعضاء التناسل و السلوك الجنسي .
    3 - إكسابه التعاليم الدينية و المعايير الاجتماعية و القيم الأخلاقية الخاصة بالسلوك الجنسي .
    4 - تشجيعه على تنمية الضوابط الإرادية لدوافعه و رغباته الغريزية و شعوره بالمسئولية الفردية و الاجتماعية و تنمية الوعي و الثقافة العلمية و معرفة خطورة الحرية الجنسية علة الفرد و على المجتمع .
    5 - وقايته من أخطاء التجارب الجنسية غير المسئولة التي يحاول فيها استكشاف المجهول أو المحظور بدافع إلحاح الرغبة الجنسية المتأججة و المكبوتة لديه .
    6 - تكوين اتجاهات سليمة نحو الأمور الجنسية و النمو الجنسي و التكاثر و الحياة الاسرية تتمشى مع العلاقات الانسانية المحمودة و مبادىء نمو الشخصية .

    7 - ضمان إقامة علاقة سليمة بين الجنسين قائمة على فهم دقيق و اتجاهات صحية مع تقدير كامل للمسئولية الشخصية و الاجتماعية للسلوك الجنسي .

    8 - تصحيح ما قد يكون هناك من معلومات و أفكار و اتجاهات خاطئة مشوهة نحو بعض أنماط السلوك الجنسي الشائع .

    9- تنمية الضمير الحي فيما يتعلق باي سلوك جنسي يقوم به الفرد بحيث لا يقوم الا بما يشعره باحترامه لذاته , و يظل راضيا عنه في المستقبل , و لا يضر أحدا , و يتمشى مع التعاليم الدينية و المعايير و القيم الأخلاقية و برضى هذا السلوك عن نفسه .

    من يقوم بالتربية الجنسية :

    هناك دراسات تدور حول ما اذا كان من الأفضل أن تترك مسئولية التربية الجنسية على عاتق المدرسة او تترك كلية على عاتق الوالدين .

    الواقع ان التربية الجنسية عملية يجب أن يتعاون فيها كل من :
    - الوالدان : إذا توافرت النية و صدق العزم و اتسع الوقت و توفرت المعلومات العلمية , و وجهت اليهم عناية خاصة بقصد إعدادهم للقيام بدورهم في التربية الجنسية .
    - المربون : أو الرواد أو الأخصائيون الاجتماعيون في المدرسة .
    - علماء النفس : خاصة المرشدون و المعالجون النفسيون , و هؤلاء عليهم رسالة مزدوجة وقائية و علاجية , مع الاطفال و المراهقين و الازواج و على المرشد النفسي بشكل خاص القيام بدور فعال في التربية الجنسية .
    - الاطباء : في عملهم العلاجي و بعض المحاضرات .
    - رجال الدين : في الوعظ و الإرشاد الديني .


    و في المدارس بالذات يمكن دعوة بعض المتخصصين من علماء النفس و الأطباء و رجال الدين و غيرهم لإلقاء المحاضرات و حضور ندوات و مناقشات حيث يتناول كل منهم الموضوع من زاوية , و يحسن في هذه الحالات أن تقدم الأسئلة و الاستشارات مكتوبة , و هذا يقلل من الإحراج الذي يشعر به البعض .
    وهناك عدة صفات يجب ان تتوافر فيمن يقوم بالتربية الجنسية هي :

    -الإلمام بخصائص النمو في جميع مراحله و الحقائق العلمية الخاصة بالتناسل و الحمل و الولادة .......... الخ .

    -فهم مشكلات المراهقة و القدرة على المساعدة في حلها .
    متابعة الدراسات الخاصة بالموضوع .
    -الالتزام بالاتجاه العلمي الخاص الهادىء عند الاستماع الى التساؤلات و عند الاجابة عنها .
    -حسن اختيار الألفاظ و البعد عن الألفاظ العامية .
    -الاستفادة من الوسائل المعينة المناسبة .
    -ان يكون شعاره " التوجيه الرشيد و التعبير السديد " .
    -اتساع الأفق و رحابة الصدر و طول البال و الحكمة .
    -المرونة و الخلو من التزمت و الآراء و الاتجاهات الجامدة .
    -التوافق الجنسي , وان يكون قد تغلب على مشكلاته الجنسية بنجاح .
    -ان يكون قدوة حسن للناشئين .
    و هنا يجب ان نشير الى ضرورة التربية الجنسية للوالدين و المربين , فنحن نعرف ان فاقد الشيء لا يعطيه , و لذلك فمن أول الواجبات ان يشترك الوالدان و المعلمون في حلقات دراسية جماعية يستمعون فيها الى محاضرات و أحاديث المختصين و يناقشون و يتبادلون الآراء و الخبرة مما يؤهلهم للقيام بمهمتهم .


    متى تبدأ التربية الجنسية :

    يجب أن تكون التربية الجنسية عملية مستمرة , و لا تقتصر على سن معينة , بل تبدأ من الطفولة ثم تستمر خلالها و في مرحلة المراهقة حتى الراشد , و قبل الزواج و أثناءه و بعده .


    أين تقدم التربية الجنسية ؟

    يجب ان تقدم التربية الجنسية في المنزل و في المدرسة و في الجامعة و في دور العبادة و في مؤسسات تنظيم الاسرة , بحيث تتكامل هذه الجهات , فمثلا يجب ان تسد المدرسة الثغرات التي تتبقى من التربية الجنسية في المنزل .

    كيف تقدم التربية الجنسية ؟
    هناك عدة أسئلة فرعية حول كيفية تقديم المعلومات الجنسية , و اهم هذه الاسئلة ما يلي : هل يكون التوجيه فرديا ام جماعيا ؟

    يرى البعض الاقتصار على التوجيه الفردي لان التوجيه الجماعي يسبب بعض المشكلات النفسية حيث توجد فروق فردية في مستوى النضج , و لكن يتجه اغلب الراي نحو التوجيه الجماعي مع إعطاء الفرصة للاستيضاحات و المناقشات الفردية لمن يريد , و في التوجيه الجماعي ميزة التغلب على الخجل و اخذ المسالة مأخذا علميا صريحا و يجب الا تفرض المعلومات و الحقائق الجنسية على التلاميذ بل تقدم استجابة لأسئلتهم .

    هل تناقش موضوعات التربية الجنسية في جماعات مختلفة ؟

    يلجأ البعض الى مناقشة موضوعات التربية الجنسية في جماعات مختلفة في بعض أجزاء البرنامج و إن كان البعض يرى انه يحسن فصل البنين عن البنات في بعض أجزاء البرامج الخاصة .
    كيف تجيب عن الأسئلة و الاستفسارات ؟

    ينبغي ان تكون الإجابة على قدر السؤال و بألفاظ تتناسب مع مرحلة نمو الفرد و قدرته على الفهم و الالتزام بالأمانة و الصراحة و الصدق و البساطة و الدقة العلمية . و من الضروري الالتزام بالموضوعية و الهدوء الانفعالي , ويجب ان تكون الإجابات واعية وافية




  2. #2
    عضو نادي الألف الصورة الرمزية ابوالبنات 2010
    تاريخ التسجيل
    01-02-2007
    المشاركات
    5,533

    رد على: التربية الجنسية

    مــا هي الوسائل المعينة ؟

    يمكن الاستعانة ببعض الأفلام العلمية المتخصصة عن النمو و التناسل يليها فترة مناقشة , و يجب استغلال التمثيليات المدروسة و يحسن استخدام ما تيسر من الصور و الرسوم و النماذج , و حبذا لو تيسرت زيارة بعض المعارض و المتاحف الطبية , و تفيد زيارة حدائق الحيوان و الريف حيث الحياة و التلقيح و البيض و الأفراخ و التكاثر بين الطيور و الحيوانات في جو خال من التعقيدات الانفعالية البشرية , و يمكن الاستفادة بإحداث الحياة اليومية في تزويد الأطفال بالمعلومات الضرورية في هذه النواحي مثل مولد طفل في الأسرة , و يجب إعداد الكتب البسيطة التي تشرح المبادىء الأولية في التربية الجنسية لكي تكون في متناول يد الوالدين و المربين و الشباب .
    هل تعطى المعلومات الجنسية قائمة بذاتها أم كجزء من معلومات أخرى ؟

    يحسن ألا تكون التربية الجنسية مادة قائمة بذاتها , و يحسن الا يكون هناك اجزاء من المناهج الدراسية في المدارس او الكليات تسمى الدراسات الجنسية , و يجب ان تعطى المعلومات الجنسية ضمن المعلومات الاخرى مثل الاحياء و الصحة و اللغة و الدين و المجتمع و الجغرافيا ...... الخ , فمثلا في دروس الأحياء تدرس قصة الحياة في جميع الاحياء و العمليات الحيوية في النبات و الحيوان و الإنسان , و في دروس اللغة العربية يدرس الأدب الذي يصور الحب في أسمى الصور و أرقاها , و في دروس الدين التي تدرس الآيات القرآنية و الأحاديث الشريفة و النصوص السماوية الأخرى التي تتعلق بالعلاقة بين الرجل و المراة و تكوين الأسرة و حكمة تشريع الزواج في جميع الأديان السماوية , و في دروس الاجتماع تدرس المعايير الاجتماعية الخاصة بالسلوك الجنسي , و في دروس الجغرافيا تدرس مشكلات الانفجار السكاني و تنظيم الأسرة و تنظيم النسل .

    ماذا يقدم من معلومات جنسية ؟

    فيما يلي أهم الموضوعات التي يجب تقديمها و المعلومات الجنسية الضرورية في مراحل النمو المتتالية :
    - شرح الفروق التشريحية بين الذكر و الانثى .... الخ .
    - دراسة الكائنات الحية و تكاثرها – النبات و الحيوان و الانسان .
    - تنمية الفخر بالجنس الذي ينتمي اليه الفرد , و احترام افراد الجنس الاخر , فالرجل الذي يعرف لنفسه كرامتها و للمرأة منزلتها , يأبى ان يلوث كرامته و كرامتها , انه يكرم نطفته ان يضعها في حرام , و المراة تكرم نفسها ان تكون موضع ترفيه للرجل .
    - توضيح ان هناك فروقا فردية بين الافراد فيما يتعلق بالنمو النفسي الجنسي .
    - اعداد الاطفال في مرحلة الطفولة المتاخرة نفسيا لاستقبال التغيرات الفسيولوجية التي تتميز بها مرحلة المراهقة , و هي البلوغ و الانتعاظ و الأمناء و الحيض و الاحتلام الجنسي ........... الخ., و باقي التغيرات الجسمية الثانوية عند كل من الفتى و الفتاة و باقي التغيرات العقلية و الانفعالية و الاجتماعية , مع تأكيد ان هذه التغيرات طبيعية و عادية و هي علامة الانتقال من مرحلة الطفولة إلى مرحلة الأنوثة أو الرجولة .
    - توضيح ان هناك فروقا بين الجنسين في توقيت البلوغ حيث تسبق البنات البنين بنحو عام أو عامين .
    - معرفة تشريح ووظائف أعضاء الجهاز التناسلي ضمن تشريح ووظائف أعضاء باقي أجهزة الجسم , بحيث تكون معرفة الأسماء و الافرازات في لغة صحيحة بدلا مكن الألفاظ العامية و الملتوية .
    - تزويد الفرد بالحقائق الاساسية عن التكاثر عند الانسان من الاتصال الجنسي الى البويضة المخصبة و الجنين و الرعاية اثناء الحمل و الوضع و رعاية الطفل .... الخ .

    التربية الجنسية و التربية الدينية :


    يجب ان تسير التربية الجنسية جنبا الى جنب مع التربية الدينية .

    و لقد أورد الإمام أبو حامد الغزالي في إحياء علوم الدين الكثير عن التربية الجنسية و آدابها .........

    ان الدين يعترف بالغريزة الجنسية و يوجهها , و لم يكن الله الذي زود الانسان باجهزة التناسل و ركب فيه غريزة الجنس ليحرم عليه استعمال هذه الاجهزة بتاتا و كانها لم تكن , و لم يكن الله ليترك للانسان حرية التصرف كاملة في هذه الاجهزة بلا ضابط فيكون كالحيوان , ان الدين الحنيف يوجه الغريزة الجنسية الى الحلال الطيب الذي لا لوم فيه و لا حرمة فيه و هو الزواج الذي فيه تكريم للمراة و للرجل و للاسرة و للمجتمع , و يبعدها عن الحرام الخبيث و هو الزنا و الانحرافات الجنسية باشكالها المختلفة مثل اللواط و الاستمناء ...... الخ .
    ان علماء التربية الدينية ينصحون بالاهتمام بتعليم الحلال و الحرام و احكام الدين و حدود الله فيما يتعلق بالسلوك الجنسي و تشجيع السلوك الديني بصفة عامة , روي في صحيح البخاري انه " جاءت ام سليم امراة ابي طلحة الى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقالت : يا رسول الله لا يستحى من الحق , هل على المراة غسل اذا هي احتلمت ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : نعم اذا رأت الماء "


    ان الدين يحث على السلوك الجنسي الحلال , فلقاء الازواج حلال مقدس يباركه الله و الاهل و المجتمع و فيه ثواب و احسان و عفة و راحة نفسية , و الدين يضع الاحتياطات لسلامة الغريزة الجنسية مثل العفة و البعد عن المثيرات كلمة او صورة او حقيقة ملموسة , و غض البصر و ستر العورة و عدم الخلوة بالاجانب و احترام البيوت و حسن الظن بالناس و البعد عن الاحاديث التي تتناول الاعراض و تغليب العقل على الهوى و الشهوة , و الدين ايضا يعالج الانحرافات السلوكية بالفضائل المضادة فهو يعالج الانحراف الجنسي بالعفة , و الجهل بالتعليم ..... و هكذا , مع ضرورة توافر الارادة و العزم و الاستعانة بالله .
    اعداد الفرد لما سوف يسمعه من احاديث من زملائه او ما يقرؤه او ما يراه من الموضوعات الجنسية , و تصحيح ما قد يكون هناك من معلومات و افكار و اتجاهات خاطئة او مشوهة نحو بعض انماط السلوك الجنسي الشائع .


    تعليم الاطفال و المراهقين معايير السلوك بصفة عامة و السلوك الجنسي بصفة خاصة كتعريفهم الحدود التي ينبغي الا يتجاوزها سلوكهم باعتبارها واقية لهم من الزلل , و تعريفهم ان ثمة سلوكا لا ينبغي اتيانه علنا , بل في اطار شخصي حساس .

    التعريف بمشكلات الطفولة و المراهقة ووسائل التغلب عليها .
    شرح مراحل النمو المتتابعة ابتداء من مرحلة ما قبل الميلاد الى مرحلة الشخيوخة مرورا بمراحل الطفولة و المراهقة و الرشد .
    تفسير عملية الاتصال الجنسي و توضيح و ظيفتها و غرضها و انها يقوم بها المتزوجون فقط بغرض التناسل و تكوين اسرة .
    التعريف بالانحرافات و الاضطرابات الجنسية كالافراط في العادة السرية و الجنسية المثلية و الاستهتار الجنسي و البغاء ....الخ , و بالاضرار الناتجة عنها و أسبابها و طرق الوقاية منها و علاجها .
    التعريف بالأمراض التناسلية و مدى خطورتها كجزء من دراسة الأمراض المعدية .
    تعريف المراهق ان الجنس مقدس في الحلال مدنس في الحرام و ان الامتناع المؤقت عن الاتصال الجنسي و تأجيله ليس ضارا و لكن له مزايا كثيرة منها احترام الفرد لذاته و تعوده ضبط النفس و التعفف و تحكيم العقل في الشهوة و الرضا عن النفس دينيا و اجتماعيا .
    تعريف المراهق ان العلاقات الجنسية قبل الزواج تسبب المشكلات اكثر مما تحل و ان الصعاب التي تكتنفها تفقدها الكثير من بهجة الاتصال المشروع في الزواج .
    تأكيد ان العلاقات الجنسية نوع من العلاقات الإنسانية الايجابية البناءة المحترمة التي تتطلب كغيرها من العلاقات مستوى رفيعا من الشرف و الأمانة و الاعتبار للآخرين .
    تعريف الشباب بعادات الزواج و تقاليد اختلاط الجنسين و اختيار شريك الحياة و فترة الخطوبة .
    تعريف المراهقين ان الزواج علاقة متعددة الاوجه بين الرجل و المراة و لا تقتصر فقط على العلاة الجنسية .
    التعريف بالزفاف و شهر العسل و اسس التوافق الزواجي من كافة النواحي و شرح اسباب الطلاق و انهيار الاسرة و التحذير منها .
    تعريف الفرد ان اشباع الدافع الجنسي يجب ان يسير جنبا الى جنب مع الحاجة الى تحقيق ألذات و احترامها و تربية الضمير و تنمية المسئولية الاجتماعية الدينية .

    قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:

    " يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج فانه اغض للبصر و احصن للفرج , ومن لم يستطع فعليه بالصوم فانه له وجاء )
    اخوكم ابوالبنات _الاحساء


    (ادعو الله يرزقني ابناء يعيشون)


  3. #3
    عضو نادي الألف الصورة الرمزية سلطانكو
    تاريخ التسجيل
    21-08-2005
    المشاركات
    4,441

    رد: التربية الجنسية

    يعطيك الف عافيه وجزاك الله الف خير اخوي الغالي ابو البنات

    على الموضوع المهم جدا للجميع

    تقبل مروري السريع والله يسعدك

    نسخه للحفظ




  4. #4
    عضو نادي الألف الصورة الرمزية lunar maria
    تاريخ التسجيل
    28-12-2006
    المشاركات
    1,626

    رد على: التربية الجنسية

    موضوع ررااااائع

    تسلمين

    والله التربية الجنسية ضرورية جدااااااااااااااااا




  5. #5
    تم ايقاف العضوية من قبل الأدارة
    تاريخ التسجيل
    10-05-2008
    المشاركات
    155

    رد: التربية الجنسية

    شكرا بصراحه انا اعتبرها محاضره قيمه


  6. #6


  7. #7
    عضو نشيط الصورة الرمزية الاماني المستحيله
    تاريخ التسجيل
    09-03-2008
    المشاركات
    77

    رد: التربية الجنسية

    مشكور عالموضوع



    اللهم تمم امور زواجي على خير اللهم الف بين قلبينا اللهم اسالك ان تسخر لي زوجي سخره البحر لسيدنا موسي


  8. #8


  9. #9


+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 0 (0 من الأعضاء و 0 زائر)

     

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك