بسم الله الرحمن الرحيم

حبيت اكتب لكم عن مكانة المراه عند الشعوب قديما ...


المرأه عند اليونان :

كان اليونانيون ينظرون الى المراه بانها من ساقط المتاع ولم يكون لها اي حقوق وكانت تباع وتشترى في الاسواق
وهي مفقودة الحريه ومسلوبة المكانه في كل مايرجع الى الحقوق المدنيه .

قال سقراط :
(ان وجود المرأه هو اكبر منشأ ومصدر لللازمه والانهيار في العالم وان المرأه تشبه شجره مسمومه ظاهرها جميل ولاكن
عندما تأكل منها العصافير تموت حالا )

المرأه عند الهنود :
كان في تاريخهم وكتبهم الدينيه وخاصه في اساطير "مانو " وهي من الشرائع الهنديه الدينيه ..انه فرض عليهن حب الفراش والمقاعد والزينه والشهوات الدنسه والغضب ..وان المرأه تعد زانيه اذا خلت بالرجل ولو لمده ..كما يجب على كل
زوجه يموت زوجها ان يحرق جسدها على مقربه من جسده او يحكمون عليها بالموت ...

المرأه عند اليهود :
يعتبر اليهود المرأه لعنه لانها اغوت آدم ..و كانت المرأه تعتبر خادمه وليس لها حقوق وكانوا لايورثون البنت اصلا حفظا لقوام العائلات على التعاقب والعصبه ويرون ان المرأه اذا حاضت تكون نجسه تنجس البيت <<<<<< الحمد لله والشكر مهابيل .. وكل ماتمسه من طعام او حيوان او انسان يكون نجس ..وبعضهم من يطردها من بيته واذا طهرت رجعت الى البيت ..وكان منهم من ينصب لها خيمه ويضع لها الطعام ويجعلها فيها حتى تطهر ...

المرأه عند النصارى :
يرى النصارى ان المرأه باب الشيطان وانها يجب ان تستحي من جمالها لانها سلاح ابليس للفتنه والاغراء وان المرأه ينبوع المعاصي فهي للرجل باب من ابواب جهنم ..

المرأه عند الرومان :
كان الرجل هو السيد المطاع فله ان يحكم على زوجته بالاعدام ولم يكن ملزما بقبول ضم ولده الى اسرته ذكرا او انثى
وكان له الحق ان يدخل في اسرته من الاجانب من يريد ويخرج من ابنائه من يشاء او يبيعهم والمرأه لايحق لها شيء...


والحمد لله على نعمة الاسلام الذي اعطى المرأه مكانتها وحقوقها ..